الحقوق و العلوم القانونية‎

الرئيسية لوحة التحكم مشاركات اليوم اتصل بنا الارشيف

عودة   الحقوق و العلوم القانونية > القسم البيداغوجي > منتدى السنة الثالثة LMD

ملاحظات

الأدوات الأساسية للتهيئة الحضرية

الأدوات الأساسية للتهيئة الحضرية

الأدوات الأساسية للتهيئة الحضرية : إن إلزامية التخطيط من جانبيها القانوني و التنظيمي للمجال تجسدت في أداتي مخطط شغل الأرض .p.d.a.u والمخطط التوجيهي للتهيئة الحضرية فلا يمكن في هذا

 
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
youcef66dz
قديم 11-07-2011 ~ 05:45
youcef66dz غير متصل
افتراضي الأدوات الأساسية للتهيئة الحضرية
  مشاركة رقم 1
 
الصورة الرمزية لـ youcef66dz
 
عضو ممتاز
تاريخ الانتساب : Oct 2009
youcef66dz سيحقق الشهرة بما فيه الكفاية قريباًyoucef66dz سيحقق الشهرة بما فيه الكفاية قريباً

الاوسمة



الأدوات الأساسية للتهيئة الحضرية :

إن إلزامية التخطيط من جانبيها القانوني و التنظيمي للمجال تجسدت في أداتي مخطط شغل الأرض
.p.d.a.u والمخطط التوجيهي للتهيئة الحضرية
فلا يمكن في هذا السياق لأي مشروع أو إنشاء أن يرى النور من دون مراجعته و معرفة مدى مطابقته مع المخطط التوجيهي ، الذي يمنح المسيرين الأداة الفاعلة لمساعدة و توجيه التقنيين و الإداريين على حد سواء في اتخاذ القرار الملائم و الصائب ، و خاصة في ما يخص إدراج التجهيزات الحضرية و كذا الديناميكية الحضرية داخل المجال كالتجزئة و البناء إلخ...... ؛ و هو في ذلك ليس سوى تنظيم عقلاني مؤسس على دراسة مسبقة تحيط بالإطار العام للمعطيات الطبيعية و البشرية ، و راسمة لتصورات وتيرة النمو المستقبلية و استقراء الحاجيات و المتطلبات على ضوء ذلك ؛ كل ذلك مدرج في قالب عام يراعي شروطا عامة منها :

* لا يجب لأي بناء أن يسبب عراقيل و مشاكل بيئية كانت للأمن العام من خلال تموضعها داخل الإطار الحضري ، النشاطات المدمجة داخلها ، ربطها بشبكة الطرق و المواصلات لتفادي الأخطار الناجمة عن الحرائق في حالة حدوثها ، و يجب أن لا يمس لا المساحات المحمية و لا الأراضي الفلاحية و لا المواقع الأثرية و لا المساحات المشجرة .

*يجب أن لا يتعرض المباني لأي خطر طبيعي و كذا الإزعاجات الاصطناعية : الفيضانات ، ألحت ، الانخسافات ،الانهيارات.
* كل المباني يجب أن تحترم العلو و متوسط الارتفاع للإطار المبني المحيط ،و أن تنسجم معه .

* حدود المباني يجب أن تحترم الارتفاقات المنصوص عليها ، البعد عن محور الطريق بأربع أمتار .

* كل بناء يجب أن يوصل بالشبكات الحيوية ، شبكة المياه الشروب و الصرف الصحي ( عبر الشبكة أو بشكل فردي ).

* كل بناء للاستعمال المهني وينتج مياه صرف ملوثة يجب عليه معالجة هذه المياه قبل طرحها .

* بعد نهاية استغلال المفارغ و الورشات يجب إعادة تنظيف الأماكن أو المساحات التي كانت تنتشر عليها إلى حالتها الأولية ، من اجل ترك المجال لاستعملها في التعمير المستقبلي .

دور التخطيط في التنمية الريفية المتكاملة .

منذ بداية القرن الماضي ودول العالم توليأهميةكبيرة للدور الذي يلعبهالتخطيط في تنمية الريف والوصول الى الأهداف المرجوة. وذلك من أجل تحسين مستوى الريف والنهوض به. خاصةفيالفترات التي كان لضع فالتخطيط أثرفي احداث حركة هجرة للسكان الريفيين نحو المدن. ولقد كانت الدول النامية من اكثر البلدان معاناة لمثل هذه الظاهرة نتيجة للأوضاع السائدة في ريفها. فكان لابد من اعتمادالتخطيط كأساس لرفع مستوى الخدمات والنهوض بها. وعليه فقد أولتمعظم الدول النامية
خلال النصف الثاني من القرن الماضي اهتماما كبيراً بالريف. وذلك من خلال استخدامالتخطيط العلمي اساساً للنهوض به.

ان تحقيق النمو الاقتصادي والاجتماعي في المناطق الريفيةالتي تمتاز بكثافة سكانية وقفة تتطلب اعتماد اسلوبالتخطيط الاقليمي كمنهج اساس للتنميةالريفية.
كما وانه يحتاج وباستمرار الى اجراء الدراسات والبحوث التطبيقية بهدف التعرف على طبيعة الأوضاع السائدة لايجاد الصيغ البديلة للتخطيط لتنمية الريف. حيث ان مثل هذه الدراسات تساهم مساهمة فعالة فيتمكين السلطات التخطيطية من تحديد المراكز والمناطق التي فيها نقصفي الخدمات وبنفس الوقت معرفة المراكز التي لا تستغل الخدماتوالأنشطة الاقتصادية الموجودة فيها او تقليلها وهذا النوع من التحليل سيؤدي الى سلسلة من التصنيفات للمراكز تبدأ اولاً من حالة الخدمات فيها لكنلاحقاً
تعتمد على الجهد المطلوب لتطوير هذه الخدمات. ان اعطاء الريف أهمية متميزة سوف يعجل في عملية التطويرالاقتصادي والاجتماعي للريف. وهذا ما حدث فعلاً. في الريف الماليزي، حيث اولا الدعم المتميز والأهمية التي اولتها الحكومة الماليزية للريف لما بدأت ماليزيا حربها ضد الفقر والمرض والأُمية. فقد
ادركت الحكومة ان تحسيناوضاع أكثر من خمسة ملايين شخص لا يتم الا بالتخطيط والدعم المتميز للريف وذلكمن خلال برنامج تطويري تهدف من ورائه الحد من ظاهرة الهجرة. وقد اعتمدت الحكومة الماليزية هذا البرنامج عندما أدركت الحاجة اليه للحصول على فوائد تؤثرفي التراجع السكاني في الريف حتى ولو أثر هذاالبرنامج فيا لاقتصاد الكلي للبلد. وقد لعبت وزارةالتنميةالريفيةالماليزية دوراً كبيراًفي قيادة هذه الحملة حيث لا توجد جهة واحدة مسؤولة عن التنميةالريفية بل هناك اجهزة أًخرى تتفاعل مع الوزارات المختصة مثل سلطة الأراضي الفدرالية ومنظمة الادخار فالأولى مسؤولةعن فتح الغابات وتوطينها بالسكان وتوفير السكن لهم اما الثانية فهي مسؤولة عناقرار السكان واعطائهم النصح عن الأمور المالية وكذلك تدريب الشباب على البرامج التكنلوجية. ان المؤسسات والقطاعات التي تعمل على تحقيق التنميةالريفية كثيرة ومتعددة ففي كوريا نجد ان الأسواق الدورية تساهم مساهمة فعالة في تحقيق التنمية الاقتصادية للريف الكوري. حيث ان انتقال المزارعينوالتجار الى تلك الأسواق في أوقات اختتامها لشراء حاجاتهم وعرض منتوجاتهم قد ساهم في زيادة المنتوجات الزراعية وكذلك زيادةتوزيعها. ان وجود الأسواق المركزية في الشمال الشرقي والجنوب الشرقي حدد اتجاهات حركة السكان نحو تلك الأسواق.
وبالتالي يظهر مدى ارتباط سكان القرى المجاورة والتي تدفع بالسكان نحو تلك الأسواق للشراء. وسهلت طرق النقل حركة السكان نحو تلك الأسواق. في حين ظهرت دراسات متعددة حولأهميةالتخطيط الاقليمي في التنميةالريفية في بلدان العالم المختلفة، عالجت هذه الدراسات المشكلات التي تعترض العمليات التنموية في الريف فقد عالج (jon.R.Rogge ) مشاكل التنميةالريفية في أفريقيا بعض الدروس من غرب نيجريا،حيث قام بتحليل مشاكل التنمية ا لريفية الأقليمية في أفريقيا وذلك من خلال دراسته لمشروع المزرعة من غرب نيجريا. فأشار الى الكثافة المرتفعة فيهذه المناطقة. لقد حدد Rogge أهدافالمشروع بالتغلب على بعض المشاكل العديدة في القطاع الزراعي- الاقتصادي وذلك من خلال تأسيس مستوطنات تجارية ونشر الأفكار من هذه المستوطنات الى المزارعين المتجاوزين ومن ثم توفير البديل لخريجي المدارس في المناطق الريفية مقابل الجذب من جانب المدينة.
اما أهداف المشروع فكانت:

1- عرض الأنظمة الزراعية المخططة بعناية والمصممة لجذب الشباب المتعلمين.

2- لاظهار ان المستويات العالية للمعيشة يمكن انجازها بالمشاريع الزراعية المخططة.

3- لتوفير الأرض بوحدات مستقلة وتوفير الاستقرار للمزارعين.

4-لتوفير الخدمات التي عادة ماتكون في المدينة كالخدمات الصحية والتعهليمية والترفيهية.

5- لايصال الخدمات الى المجتمعات المجاورة.

6- توفير التسهيلات الزراعية.

7- توفير الخبرة العلمية.

8- توفير النصائح للمزارعين.

9- تقليل البطالة في الريف.

10- الوصول الى قياس اقتصادي من خلال التعاون في العمل التسويقي، شراءالمعدات، السماد،.. الخ. وقد أحدث هذا المشروع ثورة زراعية في المنطقة رغم الأخطار التخطيطية للمشروع.

3- برنامج رسم الخرائط :

أهم برنامج رسم الخرائط لطلبة تخصص التهيئة العمرانية بكل تخصصاتها

http://www.mapmaker.com/

منقول للفائدة ...

 
avocat
قديم 13-07-2011 ~ 12:17
avocat غير متصل
افتراضي رد: الأدوات الأساسية للتهيئة الحضرية
  مشاركة رقم 2
 
الصورة الرمزية لـ avocat
 
عضو ممتاز
تاريخ الانتساب : Apr 2011
المكان : الجزائر
avocat سيحقق الشهرة بما فيه الكفاية قريباً


مواضيع مهمة
لنضام ل م د
شكرا جزيلا لك
 
youcef66dz
قديم 13-07-2011 ~ 12:55
youcef66dz غير متصل
افتراضي رد: الأدوات الأساسية للتهيئة الحضرية
  مشاركة رقم 3
 
الصورة الرمزية لـ youcef66dz
 
عضو ممتاز
تاريخ الانتساب : Oct 2009
youcef66dz سيحقق الشهرة بما فيه الكفاية قريباًyoucef66dz سيحقق الشهرة بما فيه الكفاية قريباً

الاوسمة



العفو ... إن أصبت فمن الله و احمده على ذلك ، و إن اخطأت فمن نفسي و من الشيطان و أستغفر الله على ذلك .
 
 

علامات

أدوات الموضوع
طريقة العرض
عادي عادي

ضوابط المشاركة
غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
غير مصرّح لك بنشر ردود
غير مصرّح لك برفع مرفقات
غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك

وسوم vB : نشيط
كود [IMG] : نشيط
كود هتمل : خامل

الانتقال السريع

مواضيع ذات صلة للموضوع: الأدوات الأساسية للتهيئة الحضرية
الموضوع الكاتب المجلس المشاركات المشاركة الأخيرة
بحث حول الهيئات القضائية الإدارية في الجزائر سارة أمة الرحمن المنازعات الادارية 12 23-09-2014 05:59
دستور 1976 الجزائري . youcef66dz مكتبة القوانين و التشريع 3 01-04-2013 10:48
محاضرات في مقاس القانون الإداري ( 02) youcef66dz منتدى السنة الثانية LMD 4 23-11-2011 09:46
دروس في القانون الإداري (01) youcef66dz القانون الاداري 2 07-07-2011 10:22
إعلان حماية المدافعين عن حقوق الإنسان avocat المؤسسات و العلاقات الدولية 0 04-07-2011 11:34


اعلان نصي الرئيسية روابط نصية الحقوق روابط نصية العلوم القانونية روابط نصية LMD روابط نصية اعلان نصي

التوقيت حسب جرينتش +1. الساعة الآن 04:59.
Powered by vBulletin® Copyright ©2000-2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Translated By alkahf©