av.joven

عضو متألق
إنضم
22 أغسطس 2010
المشاركات
883
مستوى التفاعل
28
النقاط
28
الإقامة
بلدية برج بونعامة ولاية تيسمسلت
لاستفتاء والمجتمع الدولي
abed naamane·samedi 25 juin 2016
الكلام عن الاستفتاء الشعبي والمجموعة الأقليمية على خلفية خروج بريطانيا من منطقة اليورو ودون الدخول في تفاصيل وتداعيات اقليمية لن يتجاوز كلامنا تعريف الاستفتاء
يقصد بالاستفتاء الشعبي أخذ رأي الشعب في أمر من الأمور فإن كان هذا الامر مشروع قانون سمي الاستفتاء شرعياً وان كان أمراً أخر غير التشريع كان الاستفتاء سياسياًوهذا حسب ماتفق عليه فقهاء القانون الدستوري
من المعلوم ان أنظمة الحكم كانت تعتمد على الديمقراطية المباشرة والتي تخول الشعب حكم نفسة بنفسه مباشرة الا ان التطور التاريخي القانوني الذي فرض نتيجة لزيادة مساحة الدولة وتطور المعاملات وطنيا ودوليا وتفرع اجهزة السلطة وكثافة عدد سكانها أظهر نوع جديد من الديمقراطية تكون أساساً للحكم في هذه الدول وهو النظام الديمقراطي النيابي والذي يعتمد على التعددية الحزبية السياسية إلا في ما يتعلق بوجود الدولة بحد ذاتها وبمكوناتها الاساسية التي لحد الساعة لايختلف عليه اثنان انها تحتاج لإستفتاء شعبي مباشر دون المرور وهذا من منطلق مهما كان التمثيل فإن السيادة من خصائصها لا تحتاج لتمثيل وأي نقاش يتعلق بها في كلها او جزء منها فهي تعود للأصيـــــــــل مباشرة ولا يمكن للنائب ان يحل محله
فكلمة الاستفتاء تجد مكانها في القرآن الكريم في عدة ايات من سور قرآنية فهمنا من خلالها ان الاستفتاء هو طلب الفتوى حسب ظاهر اللغة في مسألة من المسائل وهو أسم فعله أستفتي ، حيث قال سبحانه وتعالى في الآية رقم 127 من سورة النساء ( ويستفتونك في النساء قل الله يفتيكم فيهن ...) ويقول سبحانه في الآية رقم 149 من سورة الصافات ( فاستفتهم ألربك البنات ولهم البنون ) ويقول سبحانه تعالى على لسان يوسف عليه السلام في الآية رقم 41 من سورة يوسف (.... قضى الأمر الذي فيه تستفتيان ) ويقول سبحانه على لسان ملك مصر في الآية رقم 43 ( يا أيها الملأ أفتوني في رؤياي إن كنتم للرؤيا تعبرون ) ثم يقول في الآية رقم 46 ( يوسف أيها الصديق أفتنا في سبع بقرات سمان يأكلهن سبع عجاف وسبع سنبلات خضر وأخر يابسات لعلى أرجع إلى الناس لعلهم يعلمون ) صدق الله العظيم
أما في الفقه الدستوري فالاستفتاء هو عرض موضوع عام على الشعب لأخذ رأيه فيه بالموافقة أو الرفض ماتعلق بالدولة ومكوناتها من حيث الوجود او العدم وما تعلق بسيادته . فالاستفتاء الشعبي أو طلب الفتوى أو الرأي من الشعب ليس نظاماً حديثاً بل هو معروف منذ القدم وهذا هو مناط قولنا في الاستفتاء فماسبق ذكره في الايات السابقة معناه السؤال للجواب فائدةً للخبر من اجل العلم واخراج المعلوم من المجهول ولكن الاستفتاء الشعبي هو من اجل تحديد موقف له اثر قانوني وله تداعيات ... فمن قصص القرآن الكريم ما يخبرنا به الله تعالى في سورة النمل من استفتاء بلقيس ملكة سبأ بأرض اليمن لذوى الرأي في قومها ( قالت يا أيها الملأ إني ألقي إلي كتاب كريم ، إنه من سليمان وإنه بسم الله الرحمن الرحيم ، ألا تعلوا على وأتوني مسلمين ، قالت يا أيها الملأ أفتوني في أمري ما كنت قاطعة أمراً حتى تشهدون ، قالوا نحن أولوا قوة وأولوا بأس شديد والأمر إليك فانظري ماذا تأمرين ) الآيات من 29 ـ 33 من سورة النمل .
وببساطة جدا من خلال ما سبق ان الاستفتاء هو طلب رأي المواطن فيما تعلق بدولته وهويته وسيادته
قد يقول قائل ما مناسبة هذا القول ؟؟ فنقول له كيف لايكون القول فيه ونحن نعيش وقع استفتاء شعبي للمملكة المتحدة بريطانيا العظمى وأثره على المحيط الاقليمي ابتداءا من منطقة اليورو التي أحزنت وزير خارجية غريمتها فرنسا التي لم تقرأ دروس ديغول واربكت ألمانيا التي درست غزة بدر واخذت العبرة من الهجرة الى الحبشة ولم تراجع أبدا نصائح هتلر
نعم زملائي زميلاتي استفتاء شعبي ضرب بعشرات الاتفاقيات الدولية عرض الحائط ومهما كان سمو القاعدة الدولية فإن الاستفتاء الوطني انزل بها الى الحضيض حماية للسيادة الوطنية التي في رأي الشعب البريطاني كانت شبه معدومة
ومن امثلة ذلك في التاريخ العالمي فيما يتعلق بموضوعات هامة كتقرير المصير والحكم الذاتي والانضمام او تغير نظام الحكم او تحديد الهوية الوطنية كوجه يمثل الشخصية الدولية في المجتمع الدولي او من اجل مشاركة الجيش في عمليات خارج الحدود او تغير العلم الوطني مثلا لما لهذه الموضوعات من صلة قوية بأحاسيس المواطنين ورغبتهم في الانتماء السياسي لدولة معينة أو للدولة التي يعيشون فيها وقد أجري فعلاً استفتاء من هذا النوع بين مواطني أسكتلندة وويلز لمعرفة مدى رغبتهم بالتمتع بالحكم الذاتي وذلك في مارس سنة 1979 وكانت النتيجة سلبية . كما أن السويد عرفت منذ عام 1922 ما يسمي باستفتاء الاستشارة ويشترط لإمكان الرجوع إليه موافقة السلطتين التنفيذية والتشريعية وفي النرويج رجعت الحكومة إلى استفتاء الاستشارة أربع مرات بين السنوات 1905و1926 كما رجعت إليه في 24 سبتمبر سنة 1972 لمعرفة رأى الشعب في مسألة الانضمام إلى السوق الأوروبية المشتركة أنذاك وفي فنلندة لم يتضمن الدستور النص على أي نوع من أنواع الاستفتاء ولكن الرجوع إلى هذه الوسيلة قد تقرر بقانون خاص في عام 1931م الاستفتاء الاخير الذي نعيش اخباره للمملكة المتحدة- برطيانيا العظمى رغم انها تعتبر من بين الدول التي لا تقر بالاستفتاء ولكنها مارسته وتلقت قرارا من الشعب يتضمن الخروج من الاتحاد الاوروبي حمايةً لسيادته
اذن فالاستفتاء هو الوسيلة الوحيدة التي تبقى دائما صمام امان لحماية سيادة الشعب وعدم المساس بها فيما تعلق بوجوده كدولة ومكوناتها وكذا هويته الوطنية التي يعرف بها في المجموعة الاقليمية
مهما كان كلامنا في الموضوع لا يتجاوز حدود الفكرالعام دون الدخول فيماهو من اختصاص المختصين في القانون الدولي والفقه الدستوري
الاستاذ عابد نعمان محام لدى المجلس
 
  • Like
التفاعلات: karim

karim

Administrator
طاقم الإدارة
إنضم
14 يونيو 2009
المشاركات
3,103
مستوى التفاعل
91
النقاط
48
الإقامة
الجزائر
رد: الاستفتاء والمجتمع الدولي

بارك الله استاذنا الكريم على هذا الطرح حول موضوع الاستفتاء و المجتمع الدولى

وهو موضوع له علاقة بما يصنع الحدث هذه الايام في بريطانيا و الايام المقبلة في بعض دول الاتحاد الاوربي
 
أعلى